كيفية تسمين قطة: 8 طرق صحية (إجابة الطبيب البيطري)

 
إجابة الطبيب البيطري


هل أنت في حيرة من سبب استمرار نقص وزن قطتك، على الرغم من حصولها على الكثير من الطعام؟ أو ربما عثرت على حيوان ضال يبدو نحيفًا ويعاني من سوء التغذية، وترغب في مساعدته على استعادة وزن صحي. هناك عدة أسباب قد تجعلك تتساءل عن الطريقة الأكثر فعالية وصحية لتسمين قطتك. دعونا نلقي نظرة على إجابة الطبيب البيطري في مقال alnwaeer الأن!


وزن قطتك: ما هو النطاق الصحي؟

لنبدأ بالقول أنه، كما هو الحال بالنسبة للبشر، يجب أن تكون القطط في نطاق وزن معين لتظل بصحة جيدة وتزدهر. القطة التي تعاني من سوء التغذية والنحيفة جدًا تكون غير صحية وأكثر عرضة للأمراض. ومع ذلك، فإن القط الذي يعاني من زيادة الوزن غير صحي وأكثر عرضة للأمراض. مع وضع ذلك في الاعتبار، فأنت تريد فقط تسمين قطة تعاني من نقص الوزن حقًا لمساعدتها على الوصول إلى وزن صحي والقدرة على النجاح في أنشطتها اليومية.

الصور ومقاطع الفيديو الرائجة على وسائل التواصل الاجتماعي للقطط البدينة لا تمثل قططًا صحية، حتى لو اعتقد البعض أنها تبدو لطيفة أو مضحكة. باعتبارنا أصحاب قطط مسؤولين، لا ينبغي لنا أبدًا أن نسمح لقططنا بزيادة الوزن لأن ذلك سيكون له عواقب وخيمة على صحتهم. مع كل ما قيل، دعونا نتعرف على الطرق الصحية لتسمين القطة التي تحتاج إلى زيادة بعض الوزن.


استبعاد الحالات الطبية

أول الأشياء أولاً، نحتاج إلى استبعاد احتمال نقص وزن القطة نتيجة لحالة طبية أو مرض أساسي. إذا كانت القطة تعاني من نقص الوزن، فمن المستحسن زيارة الطبيب البيطري وفحص القطة لأن العديد من الحالات الطبية يمكن أن تسبب انخفاض الوزن. بعض من الأكثر شيوعا هي:

  • 1.مشاكل الأسنان
الألم الناتج عن الأسنان أو أي إصابة في الفم يجعل تناول الطعام مزعجًا وستتجنبه قطتك قدر الإمكان.

  • 2.الطفيليات
تعد الطفيليات المعوية اكتشافًا شائعًا في الحيوانات ذات الوزن المنخفض لأنها تحرم المضيف من العديد من العناصر الغذائية الأساسية.

  • 3.الحساسية الغذائية 
قد لا تكون بعض الأطعمة مثالية لقطتك وتجعلها تشعر بالإعياء.


  • 4.الالتهابات
وغني عن القول أن الحيوان لن يتم تغذيته بالطعام إذا شعر بتوعك وحارب العدوى.

  • 5.فرط نشاط الغدة الدرقية
يتسبب مرض الغدد الصماء هذا في فقدان القطط للوزن وهو أكثر شيوعًا كل يوم بسبب استخدام فيتويستروغنز من الصويا كقاعدة بروتينية في العديد من تركيبات طعام القطط التجاري.

  • 6.مرض التهاب الأمعاء
القلق والحساسيات وعدم التسامح يمكن أن تسبب القولون العصبي في القطة. قد يكون الألم والانزعاج الناتج عن هذه الحالة هو السبب وراء رفض القطة لتناول الطعام وبالتالي فقدان الوزن.

سيقوم الطبيب البيطري بإجراء تقييم جسدي كامل للقط وقد يحتاج إلى جمع عينات بيولوجية مثل الدم أو البراز. إذا اكتشف الطبيب البيطري أن سبب عدم تناول القطة للطعام أو عدم زيادة وزنها يرجع في الواقع إلى حالة طبية، فسوف يقدم علاجًا دقيقًا ونظامًا غذائيًا محددًا وفقًا لذلك. تأكد من التعاون مع الطبيب البيطري واتباع كافة التعليمات المتعلقة بالنظام الغذائي والعلاج.


مراجعة العوامل الأخرى

بمجرد استبعاد احتمال معاناة القطة من حالة طبية، يجب عليك التحقق من العوامل الأخرى التي قد تكون سببًا في سوء التغذية لديها:
  • 1.جودة نظامهم الغذائي الحالي
القطط من الحيوانات آكلة اللحوم، وتتطلب نظامًا غذائيًا يعتمد في الغالب على البروتينات الحيوانية مع كمية معتدلة من الدهون وكمية محدودة جدًا من الكربوهيدرات. تعد جودة مصدر البروتين الأساسي في النظام الغذائي لقطتك مهمة جدًا لصحتها العامة. الأحماض الأمينية المشتقة من مصدر البروتين هي اللبنات الأساسية للأنسجة العضلية لقطتك وصيانة الأعضاء الحيوية.

على عكس الحيوانات العاشبة أو الحيوانات آكلة اللحوم، لا تستطيع الحيوانات آكلة اللحوم البقاء على قيد الحياة فقط على مصادر البروتين النباتية، ولا يمكنها إنتاج الأحماض الأمينية الأساسية مثل التورين والأرجينين وتعتمد فقط على نظامها الغذائي للحصول عليها. يجب أن يحتوي النظام الغذائي المتميز للقطط على بروتين حيواني كمنتج أساسي ويجب ألا يحتوي بشكل مثالي على منتجات نباتية أو كمية قليلة فقط. يعد هذا تحديًا نظرًا لأن معظم تركيبات طعام القطط التجارية تحتوي على خضروات لأن البروتينات النباتية أرخص من بروتينات اللحوم.

ستحصل شركات أغذية الحيوانات الأليفة على هامش ربح أعلى عند استخدام الذرة أو القمح أو الصويا أو الأرز أو البازلاء. مشكلة أخرى تتعلق بالمصادر النباتية هي أن كمية الكربوهيدرات في النظام الغذائي ستزداد، ولا يفترض أن تحتوي القطط على أكثر من 10% من الكربوهيدرات في نظامها الغذائي. تريد التأكد من أن مصدر البروتين الأساسي هو البروتين الحيواني وليس البروتين النباتي. حاول التمسك بالبروتين الكامل كقاعدة بدلاً من "بروتين الوجبة"؛ تميل هذه المنتجات الثانوية إلى المعالجة بدرجة عالية وتفقد جودتها الغذائية. ولهذا السبب من المهم جدًا تغذية المنتجات المتميزة والتحقق من ملصقات المكونات بعناية.

  • 2.العوامل البيئية
من المهم أن تكون على دراية باحتمالية رفض القطة لتناول الطعام بسبب العوامل البيئية، وسيكون من الضروري إجراء بعض أعمال المباحث والمراقبة لاستبعاد هذا الاحتمال.

فيما يلي بعض الأمثلة الشائعة للعوامل البيئية المحتملة:
  • يقع وعاء الطعام الخاص بهم بالقرب من منطقة صاخبة أو آلات صاخبة مثل غسالة الأطباق أو غسالة الملابس.
  • الطبق موجود بالقرب من صندوق القمامة، وهذا رقم كبير لا، لا. هذا أمر غير صحي للغاية ولكنه لا يزال ممارسة شائعة إلى حد ما.
  • هناك قطط أخرى تظهر سيطرتها على الآخرين، ولا تسمح لهم بتناول الطعام. كقاعدة عامة، يجب أن يكون لكل قطة طبق خاص بها. ولكن، في بعض الحالات، حتى هذا لا يكفي، ويجب فصل الحيوانات تمامًا في غرف مختلفة أو تناول أوقات مختلفة لتناول الطعام.
  • القلق يمكن أن يسبب فقدان الشهية. إن التحقيق في سبب القلق لدى قطتك ومعالجته وفقًا لذلك يمكن أن يقطع شوطًا طويلًا في مساعدة حيوانك الأليف على زيادة الوزن واستعادة صحته العقلية.
  • قد تكون قطتك "خجولة في تناول الطعام" وتحتاج إلى الخصوصية لتناول الطعام. بعض القطط لا تحب أن يراها الإنسان القلق أثناء الرضاعة.
  • ربما قمت مؤخرًا بتغيير طعام القطة ولم يوافق جسده على الاختيار الجديد. يجب أن تتم التغييرات في الطعام تدريجياً، وذلك بخلط الطعام المعتاد مع الطعام الجديد بنسب متزايدة تدريجياً على مدى 10 أيام أو نحو ذلك. ابدأ بتناول ما لا يقل عن 10% من الطعام الجديد وقم بزيادة نفس الزيادة كل يوم. التقارير عن رفض القطط تناول الطعام حتى بعد حدوث تغييرات صغيرة في التركيبة من قبل منتجي أغذية الحيوانات الأليفة لم يسمع بها من قبل.

8 نصائح لتسمين قطتك بطريقة صحية

والآن بعد أن استبعدنا احتمال وجود عوامل طبية وبيئية، إليك بعض النصائح لتسمين قطتك بطريقة صحية.

1.استخدم طعام القطط المعلب

يحتوي طعام القطط الصغيرة المعلب على نسبة أعلى من البروتين والدهون لكل جرام من الطعام المعلب المصنوع للقطط البالغة. وذلك لأن القطط الصغيرة تنمو وتحتاج إلى مصدر إضافي للأحماض الأمينية والأحماض الدهنية لبناء عضلاتها وأعضائها المتنامية.


2.تفضيل الطعام الطازج أو الرطب على الطعام الجاف

بشكل عام، الطعام الطازج أو الرطب يحتوي على نسبة أعلى من البروتين وأقل في الكربوهيدرات من الطعام الجاف. بالإضافة إلى ذلك، يبدو أن القطط تتقبله بسهولة أكبر من الطعام الجاف، خاصة تلك التي تواجه صعوبة في العثور على شهية.

3.زيادة كمية الطعام تدريجياً

لا تتوقع أن تأكل قطتك الكمية المطلوبة من الطعام لزيادة الوزن دفعة واحدة. في بعض الأحيان يكون تقسيم النظام الغذائي اليومي إلى العديد من الوجبات الصغيرة هو الحل الأمثل حتى تتمكني من زيادة كمية الطعام تدريجيًا في كل جلسة تغذية وتقليل عدد جلسات التغذية.

4.تكملة زيت السمك

يعد زيت السمك وسيلة ممتازة لزيادة محتوى السعرات الحرارية في طعام القطط مع فوائد إضافية تتمثل في تعزيز نكهة طعام القطط وجعل فراء القطط يبدو صحيًا ولامعًا. إنه مصدر ممتاز لأحماض أوميغا الدهنية الصحية. 

5.نقدّم لك حلويات صحية وأسعارًا محلية الصنع

يعد تقديم قطع الدجاج المسلوق أو البيض المسلوق طريقة رائعة لزيادة السعرات الحرارية التي تتناولها القطة. من المهم أن تتذكري إبقاء هذه الأطعمة مسلوقة بالماء فقط وليست مقلية، مع عدم إضافة ملح أو أي بهارات أخرى. يمكنك استخدامها كمكافأة لإنهاء الوجبة المستهدفة أو مزجها مع الطعام لتعزيز النكهة. إذا كانت قطتك تتقبل وجباتها بشكل طبيعي، يمكنك استخدامها كمكافأة بين الوجبات.

6.اجعل الطعام أكثر جاذبية

قد تكون بعض القطط شديدة الانزعاج وستحتاج إلى استخدام خيالك للحصول على المزيد من السعرات الحرارية. أشياء مثل استخدام مرق الدجاج المسلوق (تذكر، مسلوق فقط - بدون إضافة ملح أو بهارات) إلى طعام قطتك، والتلاعب بالقوام، والعرض أو الشكل ودرجة حرارة الطعام، كلها موارد يمكنك تجربتها. تبدأ العديد من القطط في قبول الطعام بعد تسخينه مسبقًا. إذا فكرت في حقيقة أن الفريسة التي تم اصطيادها حديثًا في البرية لديها درجة حرارة معينة، فمن المنطقي أن القطط تفضل وجباتها على الجانب الدافئ قليلاً، أليس كذلك؟ فقط تذكر، لا تقدمه ساخنًا جدًا! إذا تعرضت قطتك للحرق، فقد تضيع كل جهودك لأنها ستجعلها تشعر بالضجر من تجربة وجبتك التالية.

7.لديك أكثر من خيار واحد

تمامًا مثلنا، بعض القطط لا تحب وصفات معينة، اختر أكثر من نوع واحد من طعام القطط عالي الجودة ومن خلال التجربة والخطأ، اختر النوع الذي تحبه قطتك وتقبل الأفضل. إحدى الطرق السهلة لمعرفة ذلك هي تقديم أنواع مختلفة من الطعام دفعة واحدة ومعرفة ما إذا كانت قطتك لديها أي تفضيلات معينة.

8.راقب الحساسيات وعدم التسامح

يمكن أن تكون الحساسيات وعدم تحمل بعض الأطعمة أو مكونات التركيبة هي السبب وراء تناول القطة كميات أقل وفقدان الوزن . يمكن أن تتطور هذه الحساسيات لاحقًا، لذا فإن الطعام الذي كان يقبله الجسم ويهضمه سابقًا قد يجعل قطتك تشعر بالإعياء. الغازات والانتفاخ، والغازات والبراز ذات الرائحة الكريهة، والبراز غير المتشكل أو السائب، والإسهال، والقيء، كلها علامات تشير إلى أنه يجب عليك إجراء مزيد من التحقق من طعام قطتك.


افكار اخيرة

نأمل أن تجد هذه التوصيات مفيدة في مساعدة قطتك على اكتساب بعض الوزن واستعادة مستوى صحي لتزدهر. مع بعض الملاحظات والتفاني واتباع نصائحنا، ستتمكن من زيادة عدد السعرات الحرارية اليومية التي تتناولها قطتك. مع مرور الوقت، يجب أن تكتسب القطة بعض الوزن بطريقة صحية!

إخلاء المسؤولية

 المعلومات المقدمة على هذا الموقع البيطري مخصصة للأغراض التعليمية العامة فقط ولا ينبغي اعتبارها بديلاً عن المشورة البيطرية المهنية أو التشخيص أو العلاج. استشر دائمًا طبيبًا بيطريًا مرخصًا بخصوص أي مخاوف أو أسئلة تتعلق بصحة حيوانك الأليف ورفاهيته. لا يدعي هذا الموقع أنه يغطي كل المواقف المحتملة أو يقدم معرفة شاملة حول الموضوعات المعروضة. إن مالكي هذا الموقع والمساهمين فيه ليسوا مسؤولين عن أي ضرر أو خسارة قد تنجم عن استخدام أو سوء استخدام المعلومات المقدمة هنا.


د.محمد سعيد ‏الخالد
د.محمد سعيد ‏الخالد
طبيب بيطري ومدون، مؤسس الموقع،أفضل كاتب في كورا بالعربي 2022 ، كاتب ناشر في بوبيولار ساينس. لا تتردد في طلب اي استشارة طبية بيطرية مجانية facebook twitter telegram